The 5-Second Trick For مسرح مصر الحلقة 10

أما إذا حدث وكان ما وقع في أسوان بداية لتعميمه في بقية البلاد فماذا سيكون الأمر مع الأقباط والسياح بل والمسلمين المرخص لهم بالإفطار مثل المرضى والكبار والصغار ومن على سفر؟ ومن قال، في الأصل انه يجب إخلاء المشهد من مظاهر الإفطار أمام الصائم في حين أن طبيعة الصوم هي المجاهدة؟

وتابعت‏:‏ لانطالب الدول بوعود بل نكتفي بتذكيرها بمدي خطورة هذا الشخص ومدي خطورة البلد الذي يرأسه‏.

اكبر خطا حترتكبه حماس بالموافقة على التطبيع مع عباس ومتنسقيه اولا لنقول ان السيد عباس لم يعطي اوامر لتاجيل القرار فهذا يعني ان اي منهم يعطي اوامر وهو كقائد لايعلم ولايدري واذا كا هو الذي اعطى الاوامر فانه يريد ان يغطي على اخطائه باي ثمن ((( عمي فتحاوي **اخي حماسي **ابني جهادي ** وانا سياسي ))والعياذ بالله من السياسيين

. وأن يحبطوا أية مبادرات طرفها حماس .. ومن هنا تبدأ مرحلةالتفاوض الفعلي نحو سلام غير قابل للنقض أو التسفيه ..!ّ!

أوباما يلقى خطابه إلى العالم الإسلامي فى جامعة القاهرة

دا الفانوس طقطق والعيال ناموا خ خ خ خ يا ست ادينى لمونة صاحبة البيت مجنونة

درجة الماجستير ( الاجازة العالية ) للطالب / عبد السلام فرج المبروك عمر / قسم العلوم و الهندسة البئية شعبة علوم البيئة .

The kiss-and-make-up in between what Arab commentators connect with click here “The 2 Ss” marks the tip of the bitter feud that commenced about the US invasion of Iraq and escalated four decades back when another person – broadly considered to generally be Functioning for Syria, Regardless of denials from Damascus – murdered Rafiq al-Hariri, the former Lebanese primary minister.

Specifying language/character encoding can avoid issues with the rendering of Specific figures.

وشدد وزير الدولة لشئون البيئة ماجد جورج علي ضرورة تحمل الدولالمتقدمة مسئولياتهاالتاريخية‏,‏ بتوفير الدعم المالي اللازم وتطوير الحلول النقية لمواجهة التغييرات السلبية لتغير المناخ‏.‏

ونغادر الى ‘اليوم السابع’ الأسبوعية المستقلة، بحثا عن معارك تدور على صفحاتها، فوجدنا واحدة لأحد مديري تحريرها زميلنا وصديقنا أكرم القصاص، الذي اندهش من الحفاوة التي يبديها الإعلام الآن برجال الأعمال الهاربين، وعودة هدى عبدالمنعم، والأحاديث المنشورة والمذاعة لمن يستعدون للعودة، فقال عنهم:

أما زميلنا عمرو عكاشة فهاجم جمال مبارك أمس ايضا في أكثر من فقرة ورسم، في صفحته الاسبوعية بـ’الدستور’ – سلطنة بورنجا – ومنها رسم لمدرسة علي مبارك، وفيها تلاميذ، وبجوارها مدرسة جمال مبارك، وطلبتها من الوزراء.

أما رئيس التحرير زميلنا عبدالله كمال فقال عن الزيارة: ‘أمين السياسات كان – كعادته – رحب الصدر، يطلب كل الحرية في النقاش، وحتى حين بدا له ان الأصوات النوبية بدت منظمة ومرتبة اكثر من اللازم، بحيث يعطي هذا الانطباع بأن الحوار قد يكون مقيدا فإنه طلب ان يستمع الى الجميع وأن يقول كل من يريد ما لديه، فكان أن تحدثت الغالبية، وقالت كل شيء فتدرجت المشكلات في لحظات الاستماع بدءا من الحديث عن حل مشكلة الهجرة الى المطالبة ببناء مركز شباب في قرية أبو حنظل!!

المدخل الى النقاش وضعه جمال مبارك من اللحظة الأولى وقد مثلته مجموعة من العبارات ذات المغزى: ‘قوتنا في تنوعنا، كلنا مصريون تحت علم واحد، نواجه مشكلاتنا في جميع انحاء مصر وكما أن لأهل بحري والصعيد وسيناء مشكلات تنمية فأهل النوبة في وجدان الرئيس وقد عبر عن ذلك اكثر من مرة وفي مناسبات مختلفة’.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *